الأمير سعود بن جلوي يرعى حفل جامعة جدة لتخريج الدفعة السابعة من طلابها وطالباتها


نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة؛ رعى صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي مستشار أمير منطقة مكة المكرمة محافظ جدة المكلَّف مساء أمس الأثنين حفل التخرج للدفعة السابعة من طلاب وطالبات جامعة جدة للعام 2022، وذلك بمقر فرع الجامعة في الفيصلية.
وبدأ الحفل بآيٍ من الذكر الحكيم، ثم توالت مسيرة قيادات الجامعة، والخريجين.
وهنأ معالي رئيس جامعة جدة الدكتور عدنان بن سالم الحميدان أبناءه الطلاب الخريجين وأولياء أمورهم، متمنياً لهم التوفيق والسداد في مرحلتهم العملية وانتظامهم في مسيرة خدمة بلادهم، بمختلف التخصصات العلمية، مثمناً الرعاية الكريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، التي تأتي امتداداً لدعم سموه اللا محدود الذي تحظى به الجامعة، وحرصه على إعداد وتأهيل شباب الوطن وتسليحهم بالعلم والمعرفة؛ لخدمة دينهم ومجتمعهم،عادّاً تخريج هذه الدفعة ثمرةً من ثمار الدعم والاهتمام الذي يحظى به قطاع التعليم من الحكومة الرشيدة.
ونوَّه معاليه بما يشهده التعليم الجامعي من نهضة وتطور في مختلف محافظات ومناطق المملكة ؛مما أسهم في زيادة أعداد المتخصصين في شتى المجالات العلمية، وسد حاجة سوق العمل في المملكة بالكفاءات الوطنية،مؤكداً رؤية جامعة جدة "الجامعة السعودية الحديثة"، التي تتناغم مع متطلبات التنمية والتطور الذي تعيشه المملكة، ومواكبة سوق العمل السعودي؛ مما مكنها من أخذ مكانتها في منظومة الجامعات السعودية، وجعلها تحصد العديد من الاعترافات العالمية في عددٍ من تخصصاتها.
واستعرض عميد القبول والتسجيل بجامعة جدة الدكتور عيسى بن عبدالله السلمي إنجازات الجامعة المختلفة في الحقل التعليمي والبحثي، وما حصدته من مكانة متميزة بين منظومة الجامعات السعودية.
ثم جرى عرض فلمٍ مرئي بعنوان "وتحقق الحلم" يحكي رحلة الجامعة منذ نشأتها حتى اليوم في مسيرة التعليم الجامعي.
عقب ذلك عبَّر الطالب محمد آل صابر في كلمة الخريجين عن فرحتهم بهذا التخرج؛ للإسهام بخدمة وطنهم في مختلف المجالات، شاكرين أعضاء هيئة التدريس بالجامعة؛ الذين سلحوهم بالعلم والمعرفة .
ثم كرَّمَ سموه الطلاب الأوائل،وفي ختام الحفل قدَّمَ معالي رئيس جامعة جدة هدية تذكارية لسمو راعي الحفل.